Monday, 18 December 2017


الغالبية العظمى من التجارب المعملية للعقاقير الطبية تجرى على الرجال وليس النساء

left

أوضحت أحدث الدراسات العلمية التي أجراها الباحث الفرنسي / جوزيف لويز/ فى الأكاديمية العلمية الفرنسية أن الغالبية العظمى للتجارب المعملية للعقاقير الطبية تتم سواء للحيوان أو الإنسان على الذكر وليس الأنثى. ويرجع السبب وراء هذه التفرقة بين الذكر والأنثى إلى الخوف على الفساد بسبب هرموناتهن التي تتأثر بهذه التجارب كذلك مشاكل الحمل كما أن المرأة لديها فرصا أكبر للتعرض للأثار الجانبية للعقاقير خاصة بالنسبة لعقاقير المضادة للكولسترول و العقاقير المنومة، وفي النهاية فإن العقاقير التي تكون فعالة للرجل تكون أيضا كذلك بالنسبة للمرأة.

left

شارك هذا المقال

Submit الغالبية العظمى من التجارب المعملية للعقاقير الطبية تجرى على الرجال وليس النساء in Delicious Submit الغالبية العظمى من التجارب المعملية للعقاقير الطبية تجرى على الرجال وليس النساء in Digg Submit الغالبية العظمى من التجارب المعملية للعقاقير الطبية تجرى على الرجال وليس النساء in FaceBook Submit الغالبية العظمى من التجارب المعملية للعقاقير الطبية تجرى على الرجال وليس النساء in Google Bookmarks Submit الغالبية العظمى من التجارب المعملية للعقاقير الطبية تجرى على الرجال وليس النساء in Stumbleupon Submit الغالبية العظمى من التجارب المعملية للعقاقير الطبية تجرى على الرجال وليس النساء in Technorati Submit الغالبية العظمى من التجارب المعملية للعقاقير الطبية تجرى على الرجال وليس النساء in Twitter