Monday, 17 December 2018

 


كيف تصبح وزيراً؟: عبدالله المجالي

left

سؤال يلح على الأردنيين منذ زمن بعيد، والطرفة السائدة في البلد عندما تطير شائعة بتعديل وزاري: أبق هاتفك مفتوحا فقد يتصلون بك لتصبح وزيرا!!
ليس السؤال من باب النكتة أو من باب «المسخرة»، بل هو سؤال جدي بامتياز: كيف تصبح وزيرا؟
سيجيبك البعض أن مؤهلات الوزير لدينا هو أن يكون والده أو عمه أو أحد أفراد عائلته وزيرا، أو أنه من معارف رئيس الوزراء المكلف، أو أنه من العشيرة الفلانية التي أدمنت تمثيل منطقة جغرافية معينة، أو أنه مدعوم من جهة معينة، أو أنه من أصحاب رؤوس الأموال أو ممثل عنهم.
وتبقى معايير المنصب الوزاري غامضة كما هي ملفات كثيرة في هذا البلد، وليس آخرها ملف تسعير المشتقات النفطية أو ملف المديونية، أو ملف استيراد الغاز الصهيوني، أو ملف بند فرق أسعار الوقود، أو ملف التطبيقات الذكية، أو ملف الباص السريع، أو ملف النفط، أو ملف الشهيد رائد زعيتر، أو ملف تعديل
 المناهج، أو أو أو....

left

شارك هذا المقال

Submit كيف تصبح وزيراً؟: عبدالله المجالي in Delicious Submit كيف تصبح وزيراً؟: عبدالله المجالي in Digg Submit كيف تصبح وزيراً؟: عبدالله المجالي in FaceBook Submit كيف تصبح وزيراً؟: عبدالله المجالي in Google Bookmarks Submit كيف تصبح وزيراً؟: عبدالله المجالي in Stumbleupon Submit كيف تصبح وزيراً؟: عبدالله المجالي in Technorati Submit كيف تصبح وزيراً؟: عبدالله المجالي in Twitter